زاهي حواس: نقل موكب المومياوات الملكية من المتحف المصري إلى المتحف القومي للحضارة نهاية مارس

0 0

أكد عالم الآثار د. زاهي حواس، أن نقل موكب المومياوات الملكية من المتحف المصري بالتحرير إلى المتحف القومي للحضارة، سيكون قبل نهاية مارس الجاري.

و نشر “حواس”، عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “إنستجرام”، برومو موكب نقل المومياوات الملكية.

وقال د. زاهي حواس، إن حدث نقل المومياوات الملكية حدث دولي سيحضره الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وأعلن “حواس”، في حواره مع برنامج this morning الإنجليزية، عن كشف أثري جديد في منطقة الأقصر في أبريل المقبل.

يذكر أنه في إطار استعدادات وزارة السياحة والآثار لتنظيم الحدث الذي يعد الأول من نوعه في العالم، لنقل 22 مومياء ملكية في موكب عالمي مهيب من مكان عرضها الحالي بالمتحف المصري بالتحرير إلى مكان عرضها الدائم بالمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، اجتمع الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار واللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، عصر الخميس، مع ممثلي وزارات الدفاع والداخلية والجهات الأمنية، والمجلس الأعلى للآثار، ومسئولي الشركة المنفذة لعملية نقل المومياوات لمناقشة اللمسات النهائية استعدادا لانطلاق الموكب خلال الأيام المقبلة.

وخلال الاجتماع استعرضت الشركة المنفذة للفعالية والمتخصصة في هذا المجال، بما يضمن ويوفر عنصري الأمان والسلامة للحدث، تفاصيل خطة العمل لإخراج الفعالية بالمظهر الذي يليق بعظمة الأجداد وعراقة الحضارة المصرية، هذا بالإضافة إلى مناقشة تصميمات العروض الفنية التي سيتم تقديمها منذ خروج الموكب من المتحف المصري بالتحرير وانطلاقه ليجوب شوارع القاهرة العريقة حتى الوصول إلى المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط، كما تم مناقشة خط سير الموكب والديكورات والعناصر الفنية والمواد الدعائية التي ستستخدم لتزيين الشوارع والميادين الممتدة على طول خط سير الموكب وكذلك تصميمات الملابس والأزياء التي سيرتديها المشاركين في الاحتفالية والموسيقى المصاحبة له.

وسوف يصحب موكب المومياوات الملكية في نفس اليوم افتتاح القاعة المركزية وقاعة المومياوات الملكية، بالمتحف القومي للحضارة المصرية.

وأكد الدكتور خالد العناني على أن عملية نقل المومياوات الملكية ستتم وفقًا لإجراءات محددة تراعى فيها كل معايير الأمان والسلامة المتبعة عالميًا فى نقل القطع الأثرية، وذلك من خلال وضعها داخل وحدات تعقيم مجهزة بأحدث الأجهزة العلمية، ثم تحميلها على عربات تم تصميمها وتجهيزها خصيصًا لذلك الحدث، بهدف الحفاظ على سلامة المومياوات، وضمان تنفيذ الاحتفالية بما يليق بعظمة الحضارة المصرية القديمة.

جدير بالذكر أن عدد المومياوات والتوابيت التي سيتم نقلها يبلغ 22 مومياء ملكية، ترجع إلى عصر الأسر 17، 18، 19، 20، من بينها 18 مومياء لملوك و4 مومياوات لملكات، منهم مومياء الملك رمسيس الثاني، والملك سقنن رع، والملك تحتمس الثالث، والملك ستي الأول، والملكة حتشبسوت، والملكة ميرت آمون زوجة الملك أمنحتب الأول، والملكة أحمس نفرتاري.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.