نصائح للتخلص من الوجبات السريعة

0 2

تبدأ مرحلة التعرّف إلى الطعام من الفم، الذي يسكتشف النكهة، سواء كانت مالحة أم حلوة، لذيذة أم سيئة… وفي هذه المطاعم، تستسيغ غالبية الناس طعم الوجبات، لاستخدام التركيبة الكيميائيّة المناسبة من السكّر والملح ونسب الدهون، ما يحفّز الدماغ ويحاصره لجعل تناول هذه الوجبات عادةً أساسيّة في الحياة. وعلى غرار المدمن، يرى المرء نفسه يطلب الأكل السريع، ويعجز عن مقاومته، كون هذا النوع من الأكل يمدّه بشعور مؤقت بالسعادة، لأنه يحفّز إفراز هرمون الدوبامين (هرمون السعادة)، ما يعزّز عادة الأكل العاطفي، ويؤدي الى تناول سعرات حراريّة عالية جدًّا خلال اليوم. وتشير الدراسات الى أن كلّ وجبة من الوجبات السريعة قد تحتوي على نحو 836 وحدة حراريّة أي ما يقارب ربع أو نصف الوحدات الحراريّة التي يحتاج الإنسان إليها في اليوم!

نصائح غذائيّة للحدّ من السعرات في مطعم الأكل السريع

1. استبدال بالمشروب الغازي، المياه أو القهوة: في كوب متوسط من المشروب الغازي نحو 250 سعرة، وبالتالي يفيد استبدال المياه والقهوة السوداء بالمشروب الغازي، في توفير عدد السعرات الحراريّة المستهلك في اليوم.
2. استبدال بـ”سندويش برجر اللحم”، سندويش الدجاج المشوي: تعدّ صدور الدجاج المشويّة من الخيارات المفضلة على لائحة الأطعمة في مطاعم الوجبات السريعة. وللتوفير أكثر في سعرات الوجبة، ينصح باختيار وضع صلصة الطعام إلى جانب الطبق، وذلك للتحكّم بالكم المتناول منها.
3. استبدال بالبطاطس المقلية، السلطة: ستساهم السلطة في زيادة الشعور بالشبع، كونها تحتوي على الألياف، الأمر الذي سيقلل من عدد السعرات الحراريّة المستهلك.
4. اختيار المأكولات الحارّة: تخفّف المأكولات الحارّة من كم الطعام المتناول، مما يوفر عددًا من السعرات الحراريّة الواردة إلى الجسم.
5. الاختيار السليم: التفكير في ما ستتناوله في مطعم الأكل السريع قد يساهم في الحدّ من الخيارات وافرة السعرات، ما ينعكس إيجابًا على الصحة والوزن.
6. لا للـ”برجر” المزدوج أو للمزيد من الجبن في الوجبة: على لوائح المأكولات السريعة، هناك خيار البرجر المزدوج، أو خيار المزيد من جبن الـ”تشيدر”… بالمقابل، يجب اختيار الوجبة الأصغر حجمًا سعيًا منك لتقليل السعرات الحراريّة المتناولة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.