ادمان مواقع التواصل يسبب الامراض النفسية

0 6

أثبتت دراسة علمية جديدة أن مواقع التواصل الاجتماعي أصبحت الاهتمام الاساسي لدى البعض لأي سبب حيث يصاب البعض بحالة من التوتر والعصيبة التي قد تصل لحالة من الهستيريا لأن استخدام هذه المواقع أصبح نوعاً من الإدمان.

وأكدت الدراسة أن وسائل التواصل الاجتماعي تؤثر سلبا على الثقة في النفس خاصة بين النساء حيث تستخدم مجلات المرأة صورا لعارضات أزياء .

وأشارت الدراسة إلى أن تأثير المواقع التواصل الاجتماعي أصبح سلاح ذو حدين على الصحة النفسية.

استخدام مواقع التواصل الاجتماعي بشكل سلبي
بقضاء اليوم في متابعة تلك المواقع يقل التواصل بين أفراد الأسرة، مع زيادة الشعور بالوحدة والاكتئاب بالإضافة إلى تصورهم أن حياة الآخرين أكثر سعادة ونجاحاً.

استخدام مواقع التواصل الاجتماعي بشكل إيجابي
تعزيز الروابط الاجتماعية، وتقديم الدعم الاجتماعي والعاطفي خاصة داخل أفراد الأسرة والأصدقاء المقربين، ويتضح ذلك عند لجوء كثير من المراهقات إليها للتحدث إلى رفيقاتهن عند شعورهم بالإحباط مما يؤدي إلى ظهور تأثير إيجابي على الصحة وتحسين النتائج الصحية خاصة عند الأشخاص الذين يعانون من الاكتئاب بسبب أمراض مزمنة مثل: السرطان.

وأكدت الدراسة أن إدمان تصفح مواقع التواصل الاجتماعي أدى إلى قلة المشاركة الاجتماعية الفعلية إذ يمكنك أن تجد أفراد الأسرة مجتمعين ولكن كلاً منهم يمسك بهاتفه بدلاً من مشاركتهم الحديث مما أدي إلى ارتفاع نسبة الطلاق والتفكك الأسري، وعلى النقيض يمكن استخدام تلك المواقع في تعزيز الروابط الأسرية، وزيادة المحبة والود بين الأصدقاء

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.