25 مليار دولار حجم سوق لقاح كورونا

0 4

بسبب الترقب العالمي، توقعت بعض شركات الأدوية وفقا لتقارير صحيفة جارديان البريطانية أن يبلغ حجم سوق لقاح كورونا نحو 25 مليار دولار سنويا، ووفقا لبنك مورجان ستانلي، فإن التطعيم السنوى للمحتاجين فى العالم، سيحقق عائدات بقيمة 10 مليارات دولار سنويا لصناعة الأدوية فى الولايات المتحدة وأوروبا والدول المتقدمة وحدها.. واستهدفت الشركات الصينية السوق العربية وبعض دول أمريكا اللاتينية، حيث تتسابق ثلاث شركات صينية لتوريد لقاحاتها فى أكثر من 15 دولة على مستوى العالم، وعلى رأسهم مصر والبحرين والأردن والإمارات والبرازيل والمكسيك والأرجنتين.
سينوفاك

منذ إعلان الشركات لأسعار لقاحاتها بدأت الحكومات والشركات متعددة الجنسيات بشراء مليارات الجرعات وفقاً للأسعار المحددة، وعلى مدى الأشهر القليلة المقبلة ستكون الشركات منشغلة بالوفاء بهذه الطلبات بأسرع ما يمكن.

ومن هنا سيبدأ هؤلاء الذين يبيعون اللقاح للدول الغنية فى رؤية عائدات استثماراتهم، فى حين أن أسترازينيكا رغم وجود صفقات لتوفير كميات كبيرة من الجرعات− ستغطى تكلفة الإنتاج فقط.

ووفقا لتقرير شركة إير إنفنيتى لتحليل بيانات العلوم فإنه تم طلب نحو 1.27 مليار جرعة من جونسون آند جونسون، و3.29 مليار من إكسفورد استرازينيكا، بينما طلب من نوفافاكس 1.38 مليار جرعة، و1.23 مليار من سانوفى / جى إس كيه، و1.28 مليار من فايرز بيوتنيك.

بينما طلبت 780 مليون جرعة من موديرنا، و410 ملايين جرعة من كيوريفا، و340 مليونا من سبوتنسك، و260 مليونا من سينوفاك، و140 مليونا من كوفاكس.

من جانبهم فسر خبراء الاقتصاد والصحة أن التحركات السريعة بين الدول والشركات لإنتاج لقاحات فعالة، ترجع إلى المصالح الاقتصادية والسياسية بشكل كبير، فالحصول على الأرباح وتحقيق مكانة عظمى بين دول العالم أصبحت مقصد الدول المتنافسة.. وقد أكد الخبير الاقتصادى رشاد عبده، أن ما يحدث الآن حول العالم ما هو إلا سباق للفوز بـ«الثمرة الاقتصادية»، التى تقع خلف طرح اللقاحات فى الأسواق مبكرا وبفاعلية أكبر وبالطبع بالسعر الأرخص، موضحا أن من يحقق مراكز متقدمة فى هذا السباق، لن يحقق مليارا أو اثنين بل سيحقق أرباحا بالمليارات، لأن أغلب اللقاحات لا تؤخذ على جرعة واحدة بل جرعتين على أقل تقدير.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.