هزة اليوم 11 يناير تتجاوز زلزال 1992 ب 0.8 درجة

0 0

أعلن رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية، إن محطات الشبكة القومية للزلازل سجلت صباح اليوم الثلاثاء 11 يناير، هزة أرضية بقوة 6.6 درجة على مقياس ريختر.

وبالمقارنة بين زلزال اليوم والزلزال المدمر الذي ضرب شمال مصر لمدة نصف دقيقة تقريباً عام 1992 مما أصاب معظم بيوت القديمة بتصدعات وبعضها تهدم، نجد أنه بلغت قوته 5.8 درجة على مقياس ريختر، ما يعني أن زلزال اليوم كان أقوى من زلزل 1992 بنحو 0.8 درجة على مقياس ريختر.

وأضاف الدكتور جاد في بيان اليوم، إلى أن تلك الهزة الأرضية وقعت في الساعة 3 صباحا و7 دقائق و46 ثانية بالتوقيت المحلي لمدينة القاهرة، وبقوة 6.6 درجة على مقياس ريختر.

ووقع زلزال القاهرة 1992 في يوم 12 أكتوبر 1992 عند الساعة الثالثة و 9 دقائق عصراً تقريبا وكان مركزه السطحي بالقرب من دهشور على بعد 35 كيلومترا (22 ميل) إلى الجنوب الغربي من القاهرة، واستمر لمدة نصف دقيقة تقريباً مما أصاب معظم بيوت شمال مصر بتصدعات وبعضها تهدم منه، وبلغت قوة الزلزال 5.8 درجة على مقياس ريختر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.