معلومات مهمة لحماية الخصوصية عبر متصفحات الانترنت

0 22

أصبحت المعلومات والبيانات الخاصة لمستخدمي الإنترنت التجارة الأربح في العالم الرقمي، ومع انتشار اشكالها وصعوبة ضبطها وصلت إلى مرحلة اللاعودة في جمع البيانات دون حق أو استئذان.

وقد تسببت مشاكل مثل فضيحة كامبريدج أناليتيكا الخاصة بالفيسبوك بزيادة الوعي بأمور الأمان والخصوصية عمومًا، إلى جانب تسريبات ملفات فيسبوك الأخيرة والتي ألقت الضوء على أهمية الأمن الرقمي عمومًا.

وإليك إعدادات الأمان والخصوصية في المتصفحات كما يلي:

– تعمل شركة جوجل في مجال الإعلانات بشكل رئيسي، ولذلك فإن غذائها الأهم هو البيانات والمعلومات، ولذلك فإن البعض لا يرى في متصفح جوجل كروم الخيار المثالي، لكنه من ناحية أخرى يضم مميزات وخواص قد تحسن من تجربته في هذا الشأن.

إلا أن هذه الخواص تعتمد أيضًا على تنصيب إضافات معينة، وهي التي تتوفر من خلال متجر كروم للإضافات، وتختلف الإضافات عن بعضها البعض ولذلك يجب عليك اختيار ما تريده منها، لكن أهم تلك الإضافات هي:

Cookie Autodelete لمسح ملفات تعريف الارتباط تلقائيًا
uBlock Origin لحجب الإعلانات الضارة
Privacy Badger لحماية الخصوصية أثناء تصفح المواقع
HTTPS Everywhere لتفعيل بروتوكول HTTPS الآمن في جميع المواقع

تأتي هذه الإضافات لإصدار الحاسب الشخصي حصرًا، وذلك لأن جوجل لا تدعم الإضافات لكروم على الهواتف الذكية، ويمكنك بدلًا من ذلك الاعتماد على متصفح DuckDuckGo وهو متصفح مبني على نواة كروم لكنه يحجب الإعلانات ويحافظ على الخصوصية بشكل افتراضي.

أما عن متصفح سفاري، والمتاح لهواتف آيفون ولوحيات آيباد وحواسيب ماك، فإنه يقوم بتفعيل خاصية منع التعقب بشكل افتراضي، وهو أمر طبيعي نظرًا لاهتمام آبل البالغ بالخصوصية.

وخلال الإصدارات الأحدث من سفاري تمت إضافة مميزات وخواص أمنية جديدة، وهي التي تكون مفعلة بشكل افتراضي، منها خاصية منع التعقب والتي يمكن الوصول لإعداداتها من خلال الدخول للتفضيلات، ومن ثم الخصوصية،ومن خلال نفس الإعدادات يمكن حجب تخزين ملفات الارتباط بشكل كامل،

ويقدم متصفح مايكروسوفت إيدج، والمبني على نواة كروم في الأساس، مميزات مدمجة لمنع التعقب والتي تتواجد ضمن خواص الخصوصية ضمن الإعدادات. ويظل المتصفح قادرًا على احتواء الإضافات هو الآخر.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.