دراسة توضح الفئات الاكثر تعرضا بالاصابة بكورونا

0 1

نشرت دراسة حديثة أجرتها مؤسسة HeadHunter، إن الشعوربالم في الجسم وتراجع القدرة على العمل وانخفاض التركيز وكذلك النسيان، من أكثر عواقب الإصابة بكوفيد لدى الروس.

واشارت المؤسسة، أنه تم إجراء الدراسة في الفترة من 22 أغسطس إلى 1 سبتمبر 2021، وشملت 2386 شخصا من العاملين والباحثين عن العمل.

ووفقا للدراسة، قال كل ثاني مشارك (50٪ إنه كان مريضا بفيروس كورونا خلال فترة العام ونصف العام.

وكانت أعلى نسب للمرضى بين المشاركين الذين تتراوح أعمارهم بين 45-54 عاما (53٪)، و 55 سنة فما فوق (58٪)، وأصغر نسبة بين 35-44 سنة (47٪). أكثر المصابين بالمرض المذكور (النسبة من 55٪) بين ممثلي مهن “الأمن” (63٪)، “الطب و الصيدلة” (57٪)، و”المشتريات” (57٪)، و”التسويق، والإعلان، والعلاقات العامة” (55٪). واقل نسبة كانت بين العاملين في مجال النقل والخدمات اللوجستية (36٪)، والعمال (32٪).

وقالت غالبية المشاركين (61 ٪)، إنهم لاحظوا عواقب كوفيد على أنفسهم.

والأكثر شيوعا، وفقا للدراسة، كان الوهن والتعب (62٪)، وانخفاض الأداء وانخفاض التركيز (48٪)، والنسيان (43٪)، ومشاكل في حاسة الشم (42٪)، وتغيرات في الإحساس بالطعم والتذوق (36٪)، وضيق التنفس (31٪)، اضطرابات في النوم (31٪).

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.